الاحتفال باليوم العالمي للسلامة والصحة المهنية

29 أبريل 2021

تحتفل الأمم المتحدة في الثامن والعشرين من شهر أبريل من كل عام باليوم العالمي للسلامة والصحة المهنية، والذي سيركز هذا العام على " توقع الأزمات والاستعداد لها والاستجابة لها- والاستثمار في أنظمة السلامة والصحة المهنية المرنة"، حيث أثرت جائحة كوفيد-19 على أماكن العمل والعاملين فيها بشكل لم يسبق له مثيل، وانضمت المنظمة الدولية للتقييس (الآيزو) إلى العديد من المنظمات التي تدعم الجهود العالمية لبناء قوة عاملة ومرنة تضمن سلامة الجميع.

وتعد التخطيطات والمواقع الجديدة، والبروتوكولات المتغيرة، وعدم اليقين الذي يؤثر على الصحة النفسية للجميع، مجرد بعض من التحديات العديدة التي لا يزال أصحاب العمل والموظفون يواجهونها مع تقدم جائحة كوفيد-19، في حين أن اللقاح يجلب الأمل في أننا سنرى يومًا ما نهاية هذه الفترة، فمن الواضح أن ما هو غير متوقع يمكن أن يحدث في أي وقت وأن الاستعداد والتفاعل هو وصفة النجاح المهني.

وصرحت سالي سوينجوود، مديرة لجنة ISO/ TC 283، المعنية بإدارة الصحة والسلامة المهنية (1)، أن هذه الفترة أظهرت لنا مدى أهمية امتلاك المرونة والتخطيط لاستمرارية الأعمال.

وقامت لجنة (الآيزو) مؤخرًا بتطوير المواصفة ISO/PAS 45005، والمعنية بإدارة الصحة والسلامة المهنية- إرشادات عامة للعمل الآمن أثناء جائحة كوفيد 19، وهي مواصفة مجانية (2) متاحة للجمهور مصممة لمساعدة أصحاب العمل والموظفين في جميع المجالات، سواء كان العمل قائم على شخص واحد أو على مجموعة متعددة الجنسيات.

وقالت السيدة سوينجوود "نأمل أن تساعد إرشادات (الآيزو) الشركات على التكيف والبقاء والاستمرار في العمل، بغض النظر عن تغير أوضاعهم المحلية، ودون الحاجة إلى التنازل عن سلامة العمال" وأضافت " من خلال الاستعداد التام، يجب أن نكون قادرين على إنقاذ الأرواح والوظائف. ونظرًا لأننا نريد أن يستفيد جميع الأشخاص العاملين، فقد جعلنا الإرشادات مجانية ومتاحًة عبر الإنترنت من أي مكان في العالم".

حيث لم تؤثر جائحة كوفيد- 19 على حياتنا العملية فحسب، بل على عقولنا أيضًا. مع استمرار الوباء، لا يمكن إنكار الضغط النفسي الذي نواجهه.

وقالت سوينجوود: "تعرضت الصحة العقلية لتحديات شديدة خلال العام الماضي ومن الضروري أن نتخلص من أي آثار تتعلق بالتوتر والقلق والاكتئاب"، وأضافت "الصحة النفسية هي قضية عالمية تتطلب نهجًا عالميًا لتوفير حلول ملموسة."

مع وضع هذا في الاعتبار، تضع (الآيزو) اللمسات الأخيرة على المواصفة ISO 45003، إدارة الصحة والسلامة المهنية- الصحة النفسية والسلامة في العمل- إرشادات لإدارة المخاطر النفسية والاجتماعية، والتي ستقدم إرشادات حول إدارة مخاطر الصحة والسلامة النفسية في إطار الصحة المهنية ونظام إدارة السلامة. وستتناول المواصفة العديد من المجالات التي يمكن أن تؤثر على الصحة النفسية للعامل، بما في ذلك التواصل غير الفعال، والضغط المفرط، وضعف القيادة والثقافة التنظيمية.

وستساعد المواصفة ISO 45003 المستخدمين على تلبية متطلبات المواصفة ISO 45001، وهي أول مواصفة دولية في العالم لنظام إدارة الصحة والسلامة المهنية، وأساس المنظمة المرنة التي تتمتع بقوى عاملة قوية وصحية وسعيدة.

  • ويمكن للراغبين في الحصول على هذه المواصفات والمزيد عن متجر عضو الآيزو الوطني أو متجر الآيزو.
  1. تتولى BSI، عضو الآيزو في المملكة المتحدة، أمانة اللجنة ISO / TC 283.
  2. تم توفير هذه المواصفة مجانًا عبر الإنترنت لدعم الجهود العالمية أثناء جائحة COVID-19.​

اخر تعديل 28 أبريل 2021
قيم المحتوى
عدد المقيمين: 1