المواصفات السعودية تستعرض تجربتها باجتماع دولي ضمن أفضل الجهات الإقليمية

01 مارس 2021
استعرضت الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة تجربتها في أعمال التقييس باجتماع دولي مشترك عقدته المنظمة الدولية للتقييس (ISO) لإقليم الدول الأفريقية والعربية وإقليم دول آسيا والمحيط الهادئ. وألقت الضوء على أبرز ممارستها في مجال اللجان الفنية الوطنية المناظرة للجان الدولية وعملية إعداد وتطوير وتبني المواصفات الوطنية السعودية، وذلك عقب تصنيف منظمة الايزو (ISO) للمواصفات السعودية كجهة تقدم أفضل الممارسات في هذا المجال على مستوى إقليم الدول الأفريقية والعربية.
يأتي هذا الحضور الدولي ضمن مشاركة المواصفات السعودية في مبادرة سياسة المشاركة الإقليمية (REP) للمنظمة الدولية للتقييس(ISO) والتي تم اعتمادها من قبل مجلس الأيزو في شهر سبتمبر2020م، والتي تهدف إلى خدمة الهيئات الأعضاء بالمنظمة بشكل أفضل ضمن الإطار الإقليمي ودون الإقليمي، وتساهم في دعم تنفيذ استراتيجية الأيزو بالإضافة إلى تعزيز الاتصالات والتعاون والشراكات بين أعضاء الأقاليم المختلفة، كما تساهم المبادرة بدعم بناء قدرات الهيئات الأعضاء وتحسين تبادل المعلومات وزيادة الوعي ببرامج الأيزو في المنطقة وتشجيع التبني الإقليمي للمواصفات الدولية ودعم التدريب وتقديم المساعدة الفنية.
وأوضحت المواصفات السعودية خلال الاجتماع حرصها على المشاركة الفاعلة دولياً انطلاقاً من رؤيتها الاستراتيجية بتعزيز ريادتها وتميّزها على المستوى الإقليمي والعالمي في مجال أنشطة التقييس المختلفة، مشيرة إلى تجربتها في المشاركة باللجان الفنية الدولية عبر إشراك ممثلين للقطاعات الحكومية والخاصة والأكاديمية لضمان التمثيل الفاعل لجميع الجهات ذات العلاقة في تلك اللجان، وتمثيل المصالح الوطنية بشكل دقيق ومتكامل.
ونوّهت عن مشاركتها في 293 لجنة فنية دولية بالمنظمة الدولية للتقييس (ISO)، مؤكدة حرصها على تمثيل المملكة خارجياً من خلال استقطاب كفاءات من الجهات ذات العلاقة بما يتوافق مع دور المملكة الريادي. موضحة آليات وخطوات تكوين اللجان الفنية وفرق العمل، إلى جانب الفرق الفنية المعنية بإعداد ودراسة مشاريع المواصفات القياسية السعودية، وموائمتها مع المتطلبات العالمية واستراتيجية الهيئة ومستهدفات رؤية المملكة 2030.
وشهد الاجتماع مشاركات واسعة بحضور 250 شخص من ممثلي ورؤساء أجهزة التقييس من إقليم الدول الافريقية والدول العربية وإقليم دول آسيا والمحيط الهادئ بالإضافة إلى الأمانة المركزية للأيزو، واستعرض الاجتماع أيضاً التجربة اليابانية ودور المواصفات القياسية في تمكين الصناعة وتعزيز قدرات الاقتصاد الياباني.
 


اخر تعديل 28 فبراير 2021
قيم المحتوى