المواصفات السعودية تشارك في منتدى مواصفات المدن الذكية الآسيوية الثالث

08 نوفمبر 2020

شاركت المملكة ممثلة بالهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة في فعاليات منتدى مواصفات المدن الذكية الآسيوية الافتراضي (SCASF) الثالث 2020م، الذي عقد في تاريخ 3 نوفمبر الجاري، حيث رأس وفد المملكة (عضو المنتدى) نائب المحافظ للمواصفات والمختبرات الأستاذ/ طامس بن علي الحمادي.
استعرض نائب المحافظ في الجلسة الافتتاحية بالمنتدى دور الهيئة في الاهتمام بالمواصفات القياسية للمدن الذكية واستدامتها من خلال العمل على الخطط الاستراتيجية ضمن رؤية المملكة 2030وتحديد احتياجات المدن الذكية في آسيا، وتطرق إلى جهود المملكة لمواجهة جائحة كورونا والمبادرات التي ساهمت بها الهيئة ضمن المبادرات الوطنية الأخرى.
كما تضمن المنتدى جلستين علميتين، وجلسة مناقشة ختامية، حيث تناولت الجلسة العلمية الأولى مناقشة "تطبيقات المدن الذكية: التقييس في ظل الجائحة "، واستعرضت الجلسة العلمية الثانية: " البنية التحتية للمدن الذكية، والتعاون، ومؤشرات الأداء الرئيسة"، واستعرض خلالها تطوير مواصفات المدن الذكية وبناء مؤشرات القياس لتقييم تحقيق أهداف المدن الذكية.
وشاركت المواصفات السعودية في هذا المنتدى بورقة عمل بعنوان منصة دعم القرار في ظل جائحة "كوڤيد-١٩" قدمها رئيس مركز النظم المركبة في مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية الدكتور/ أحمد العبد الكريم، عضو الفريق الفني للمدن الذكية بهيئة المواصفات.
كما تضمنت المشاركة تبادل الخبرات والتجارب بهدف تطوير المواصفات القياسية وإجراء بحوث مشتركة حول الاحتياجات والممارسات التي تتوافق مع متطلبات المدن الذكية الآسيوية، ودور المواصفات في التخفيف من أثار جائحة كورونا (كوفيد 19).
يذكر أنه قد تم اقتراح إنشاء منتدى مواصفات المدن الذكية في آسيا (SCASF) في عام 2018، وتم تأسيسه في عام 2019، وهو منظمة متخصصة لتطوير وتعزيز وتوحيد المقاييس بين الدول المشاركة لتنفيذ المدن الذكية من خلال الأنشطة المتعلقة بالمواصفات، ويشمل المنتدى الأعضاء المشاركون في الوقت الحالي الدول التالية: جمهورية كوريا الجنوبية، المملكة العربية السعودية، اليابان، ماليزيا، سنغافورة، الإمارات العربية المتحدة، فيتنام، إندونيسيا وتايلاند.







اخر تعديل 08 نوفمبر 2020
قيم المحتوى