في بادرة سعودية ... قادة أجهزة التقييس العالمية يناقشون دور المواصفات في الأزمات والتحول الرقمي

02 نوفمبر 2020

يناقش قادة أجهزة التقييس العالمية، دور المواصفات القياسية في تعزيز القدرات المؤسسية لمواجهة الأزمات والحد من تأثيراتها السلبية، وكذلك سبل تعزيز المواصفات القياسية للتحول الرقمي والاستفادة منه في الأزمات.
 
وذلك يوم الأربعاء 18 ربيع الأول 1442هــ الموافق 4 نوفمبر 2020م ضمن فعاليات القمة الدولية للمواصفات التي تنظمها المملكة ضمن برنامج المؤتمرات الدولية المقامة على هامش عام الرئاسة السعودية لمجموعة العشرين.
 
ويشارك في هذه القمة مجموعة من رؤساء وقادة أجهزة التقييس الوطنية من مختلف دول العالم، ومن بينهم السيد فيليبي ميتزجر رئيس وسكرتير عام اللجنة الدولية الكهرو تقنية ، والسيد سيرجيو موخيكا الأمين العام لمنظمة التقييس الدولية (الايزو)، والدكتور  تشيساب لي أمين عام الاتحاد الدولي للاتصالات. 
 
كما يشارك في هذه القمة معالي محافظ المواصفات السعودية الدكتور سعد بن عثمان القصبي ، معالي الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للغذاء والدواء الأستاذ الدكتور هشام الجضعي، معالي مساعد وزير الاتصالات الدكتور منير بن محمود الدسوقي، المهندس عبدالله العبيكان رئيس مجموعة العبيكان للاستثمار، والمهندس فهد المعمر نائب رئيس الشركة الوطنية للمنتجات الطبية.
 
ويرعى القمة الدولية للمواصفات بالرياض معالي وزير التجارة الدكتور ماجد بن عبدالله القصبي، وتنظمها الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة والأمانة السعودية لمجموعة العشرين، بالشراكة مع عدد من الجهات الوطنية والدولية مثل الهيئة العامة للغذاء والدواء، وهيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، والمنظمة الدولية للتقييس ISO، واللجنة الدولية الكهروتقنية IEC، والاتحاد الدولي للاتصالات ITU.







اخر تعديل 02 نوفمبر 2020
قيم المحتوى
عدد المقيمين: 1