Dr.Al Kasabi : We Look Forward to the Serious Commitment and Application of Saudi Standard Specifications in Various Sectors

13 Oct 2016
خلال افتتاحه لملتقى مواصفات الصناعة الأول
 
د.القصبي: نتطلع إلى التزام وتطبيق جاد للمواصفات القياسية السعودية بمختلف القطاعات
 
 
 
قال الدكتور سعد بن عثمان القصبي محافظ الهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة أن الهيئة تسعى دائماً إلى التكامل فيما بينها كمؤسسة حكومية معنيّة بإصدار وتحديث المواصفات القياسية، وبين كافة شركائها الاستراتيجيين من القطاع الحكومي والعسكري والخاص بهدف تعزيز سلامة وتنافسية المنتجات السعودية ودفع مسيرة التطور الصناعي بما يحقق رؤية المملكة 2030 ومبادرات برنامج التحول الوطني 2020 في القطاع الصناعي.
 
وقال محافظ الهيئة–خلال الكلمة الافتتاحية التي ألقاها نيابة عنه المهندس عبدالله بن عوض القحطاني نائب المحافظ للمواصفات والمختبرات- بمناسبة إقامة الملتقى الأول للمواصفات في الصناعة يوم الخميس 12 محرم 1438ه بمقر الهيئة الرئيسي بمدينة الرياض: إن الهدف الأول من إقامة هذا الملتقى، هو بحث التحديات، ومشاركة الحلول والاقتراحات لتعزيز سبل وآليات التعاون بين القطاع الصناعي وبين الهيئة، مشيراً إلى أن هيئة المواصفات تتطلع إلى التزام جاد وحقيقي من مختلف القطاعات بتطبيق المواصفات القياسية السعودية التي تصدرها الهيئة، أملاً في تحقيق رسالتها المتمثلة في تعزيز سلامة المنتجات والبيئة وتنافسية الصناعة ودعم الاقتصاد الوطني.
 
وأضاف أن إدراك القطاع الصناعي بأهمية المواصفات القياسية ومتطلباتها واشتراطاتها يسهل عليه كثيراً عمليات الإنتاج والتوريد والحصول على شهادات الجودة وغيرها، كما تمثل تلك المواصفات دستوراً وقانوناً يوضح القواعد والآليات والنظم التي ينبغي اتباعها، كما تلعب دوراً محورياً في تنظيم السوق وتحسين الأداء الاقتصادي للشركة والاقتصاد الوطني بشكل عام،
 
كما نوّه بأن إقامة هذا الملتقى تحت شعار "المواصفات تبني الثقة" يأتي ترجمة للرسالة التي تود هيئة المواصفات طرحها، وجعلها بعون الله واقعاً بين الهيئة والقطاع الصناعي، فالمواصفات تبني الثقة في الصناعات الوطنية محلياً ودولياً، والمواصفات تبني الثقة لدى المستهلك في جودة ما يصله من منتجات، والمواصفات أيضاً تبني الثقة عند الجهات الرقابية باعتبار تلك المواصفات هي الأداة التي يمكنهم من خلالها التأكد من جودة وسلامة السلعة.
 
يشار إلى أن الهيئة حرصت على الاحتفاء باليوم العالمي للمواصفات 2016م بشكل مختلف حيث تم إقامة الملتقى الأول للمواصفات في الصناعة بمقرها الرئيسي بمدينة الرياض، فيما أقيم في نفس اليوم بفرع الهيئة بالمنطقة الشرقية فعالية أخرى بالشراكة مع الجمعية السعودية للجودة، وسوف تختتم الهيئة تلك الفعاليات يوم السبت بفعالية ثالثة ينظمها فرع الهيئة بمنطقة مكة المكرمة بالشراكة مع المجلس السعودي للجودة.
 

Last modified 29 Dec 2019
Rate content
Site tour